الجمعة، 7 نوفمبر، 2008

تذكير



إلى كل المراهنين على أوباما هذه أغنية للشيخ إمام عيسى غنّاها عندما كان يراهن العرب على التغيير في سياسة الولايات المتحدة عندما ذهب الرئيس جونسون و جاء الرئيس نيكسون و ما عليكم سوى تغيير إسم جونسون ببوش و نيكسون بأوباما و ما أشبه البارحة باليوم...



أَبَ تَ ثَ جُحٌّ... أَلِفٌ بَاءْ جُونسُون رَوَّحْ... نِيكسُونْ جَاءْ

قُولُوا: هَأْأوْأوْ، أَوَ قُولُوا: هَاءْ عَلى صَحَافِتنَا الغِير غَرَّاءْ


ذَاتَ صَبَاحْ يَا فَتَّاحْ بِالجَرَانِين على رِيق النُّومْ

جُمْ عَلى سَهوَةْ، كَسَبُوا القَهوَةْ وِابتَدَأوْا فْ تَضيِيع اليُومْ

اللِّي يقُولْ: النَّصر نَمِيصْ يِنفَع تَكسِي، وِيمشي رَمِيصْ

وِاللِّي يقُولْ: الفُورد يا بِيهْ اَجعَص مِن أَجْعَصهَا جِعيصْ

واللِّي يقُولْ: جُونسُونْ دَا حمَارْ رَاجِلْ عَقلُهْ، عَقل صغَارْ

رَاجِلْ تِيسْ، مِن غِيرْ حِيثْ يِنصُبْ أَلْف جَنَازَة بْتَارْ

بَس؛ اَهُو رَاحْ، وحَنِرتَاحْ وِحَنِتبَحبَحْ بَقى، وِنقُولْ:

يِخْرِبْ بِيتُهْ، يِدلُقْ زِيتُهْ وِيعِيشْ نِيكسُونْ لِنَا عَلى طُولْ

نِيكْسُونْ عَالْ، مُش بَطَّالْ وِاللِّي يقُولْ غِير كِدَةْ مَقفُولْ

شُفْتُوا كُلاَمُهْ؟، إِلاَّ كَلاَمُهْ! صُح؛ كَلاَم رَاجِلْ مَسؤُولْ

وَلاَّ عنِيهْ!!، يَاختِي عَلِيهْ فِيهُم سِكْس مَا هُوش مَعقُولْ

وِاللِّي يقُولْ: يَا بَقَرْ، يَا شَرَاكسَةْ نِيكسُونْ مَالُهْ، وْمَال النكسَةْ؟!

وِاللِّي يقُولْ: بَلوِتْنَا كبِيرَةْ وِاللِّي يقُولْ: فُضُّوهَا سِيرَةْ

وِاللِّي يقُولْ: مِين مَسؤُولْ وِاللِّي يقُولْ... وِاللِّي يقُولْ

... ...
شُوفُوا بَقى يَعني، مَا تِفلَقُونِيشْ اَدِي صَحَافِتنَا، وِغيرهَا مَا فِيشْ

مُش عَاجبَاكُمْ؟ مَا تلُومُونِيشْ قُولُوا: هَأْأَوْأَوْ، أَوْ قُولُوا: هَاءْ

عَلى صَحَافِتنَا الغِير غَرَّاءْ

أَب بَ تَ ثَ جُحٌّ.... أَلِفٌ بَاءْ

جُونسُون رَوَّحْ

نِيكسُونْ جَاءْ

ليست هناك تعليقات: